ما هي أضرار رجيم البروتين

كتابة - آخر تحديث: ٢١:١٠ ، ٣٠ ديسمبر ٢٠١٨
ما هي أضرار رجيم البروتين

ما هي أضرار رجيم البروتين

انتشرت في الآونة الأخيرة الحميات الغذائية العالية بالبروتين، لاعتقاد الناس أن هذا النوع من الحميات يساعد على فقدان الوزن بشكل أسرع وبناء العضلات. ويعتبر البروتين مهم جداً لبناء العضلات و صحة الأعضاء والعظام. ولكن، يحذر خبراء التغذية من تجاوز الكميات الموصى بها، وذلك لأن زيادة البروتين تسبب ضرراً للجسم. إليكم أهم الأضرار التي يسببها الرجيم العالي بالبروتين:[١]

  • زيادة الوزن: يتم تخزين البروتين الزائد عادة على شكل دهون مما يؤدي إلى زيادة الوزن مع مرور الوقت، خاصة إذا تم اتباع حميات البروتين عالية السعرات.
  • وجود رائحة كريهة للفم: يدخل الجسم في حالة تسمى بالكيتوزيس والتي تظهر بسبب تناول كميات عالية من البروتينات على حساب الكربوهيدرات.
  • الإمساك: أشارت دراسة عام 2003 إلى أن 44% من الأشخاص الذين اتبعوا حميات عالية البروتين أصيبوا بالإمساك.
  • الإسهال: تسبب البروتينات الزائدة الإسهال خاصة عند الأشخاص المصابون بحساسية اللاكتوز، ويعتمدون على اللحوم كمصادر للبروتين.
  • الجفاف: يطرد الجسم النيتروجين الموجود في البروتينات مع الماء إلى خارج الجسم. وجدت دراسة صغيرة عام 2002 عن الرياضيين أنه كلما زاد تناول البروتين، انخفضت مستويات الماء لديهم.
  • تلف الكلى: أشارت دراسة عام 2002 أن استهلاك كميات كبيرة من البروتين أدى إلى ظهور نسبة غير طبيعية لنيتروجين يوريا الدم، وكان البول مركزاً كثيراً وذلك إشارة إلى وجود الجفاف بسبب البروتينات العالية.
  • زيادة خطر الإصابة بالسرطان: ارتبطت الوجبات الغنية بالبروتين بارتفاع معدل الإصابة بالسرطان، وربما يرجع ذلك إلى ارتفاع مستويات استهلاك البروتين الموجود في اللحوم، و يرتبط تناول الكثير من اللحوم بسرطان القولون والثدي والبروستاتا.
  • زيادة احتمالية الإصابة بأمراض القلب: حين يركز الشخص في غذائه على اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان الكاملة الدسم، فإن ذلك يزيد من مستويات الكولسترول والدهون المشبعة لديه، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • فقدان الكالسيوم: أثبتت الأبحاث أن الحميات العالية البروتين قد تسبب هشاشة عظام لدى البعض وضعف في صحة العظام مجملاً.


مصادر البروتينات

من الجدير بالذكر أن هناك أطعمة تحتوي على كميات أعلى بالبروتين من غيرها. ولكن يجب التنويه إلى أن المصادر الحيوانية للبروتين أفضل من المصادر النباتية. سنذكر أهم مصادر البروتينات أدناه:[٢]

  • البيض.
  • الأسماك بأنواعها.
  • صدر الدجاج.
  • اللوز.
  • الشوفان.
  • الألبان بالأخص اللبن اليوناني.
  • الأجبان بأنوعها.
  • الحليب.
  • اللحم البقري.
  • البروكلي.
  • الكينوا.
  • البقوليات.
  • التونة.
  • القرع.
  • الفول السوداني.
  • الجمبري.


التوصيات الغذائية للبروتين

من المتعارف عليه أن البروتين مهم جداً لصحة الإنسان ويجب تضمينه في النظام الغذائي، ولكن ضمن التوصيات الغذائية المعتمدة، بحيث لا يزيد ولا يقل عن الاحتياجات الطبيعية. لقد أجمعت المنظمات الغذائية على أن احتياجات الأشخاص اليومية من البروتين بالوضع الطبيعي لغير الرياضيين هو 0.8غ لكل كيلوغرام من وزن الجسم، بما يقارب 46غ يومياً للنساء، و 56غ يومياً للرجال.[٣]


المراجع

  1. "Are There Risks Associated with Eating Too Much Protein?", www.healthline.com,14-12-2018، Retrieved 14-12-2018. Edited.
  2. "20 Delicious High-Protein Foods to Eat", www.healthline.com,14-12-2018، Retrieved 14-12-2018. Edited.
  3. "USDA Protein Requirements in Grams", healthyeating.sfgate.com,22-12-2018، Retrieved 22-12-2018. Edited.
20 مشاهدة